منظمة المؤتمر الإسلامي تبدأ إنشاء 'الهيئة العالمية للزكاة'

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

منظمة المؤتمر الإسلامي تبدأ إنشاء 'الهيئة العالمية للزكاة'

مُساهمة من طرف YO-GI-OH في الإثنين يونيو 02, 2008 12:58 pm

بدأت منظمة المؤتمر الإسلامي خطوات تنفيذية في أربع دول لتفعيل دور "الهيئة العالمية للزكاة"، من أجل مواجهة الفقر والبطالة بدول العالم الإسلامي.

قال رئيس الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة بالمنظمة الشيخ صالح بن عبد الله كامل في تصريحات نقلتها صحيفة "المدينة" السعودية اليوم الإثنين: إن الإجراءات والخطوات التنفيذية للمشروع بدأت بالفعل، حيث "تم توقيع اتفاق بين الهيئة العالمية وكل من موريتانيا والسنغال وماليزيا وبنين، بمشاركة منظمات اقتصادية وبنوك إسلامية" لإطلاق عملية توزيع الزكاة في هذه الدول، مؤكدا أن الفترة المقبلة ستشهد مزيدا من الزيارات لدول إسلامية بهدف التعجيل بإنشاء المشروع".

وتم الإعلان عن إنشاء الهيئة العالمية للزكاة من قِبل رئيس منظمة المؤتمر الإسلامي أكمل الدين إحسان أوغلو ورئيس وزراء ماليزيا أحمد عبد الله بدوي في 28 نوفمبر 2006.

وعن الدعم الذي تلقته الهيئة من الدول الإسلامية، قال: "لقد تلقينا دعما قويا من الملك عبد الله بن عبد العزيز فيما يتعلق بمشروع الهيئة العالمية للزكاة، والذي قام بتحويله إلى ذوي الاختصاص لدراسته، كما أبدى عدد كبير من العلماء المسلمين في دول عربية وإسلامية من بينها السعودية ومصر دعمهم الشديد للمشروع".

وأضاف كامل: "الهيئة الجديدة سيكون لها مكاتب في كافة الدول الإسلامية والدول التي بها عدد جيد من المسلمين"، مشيرا إلى أن جهود أكثر من 20 ألف جمعية ووكالة لجمع الزكاة على مستوى العالم ستكون أكثر فاعلية في ظل وجود الهيئة.

وفي إطار الجهود لحشد أكبر دعم من دول إسلامية كبرى للمشروع، أشار كامل إلى أنه حرص على لقاء شيخ الأزهر الشيخ محمد سيد طنطاوي ومفتي الديار المصرية علي جمعة "الذين أعربوا عن تقديمهم كافة الدعم للمشروع"، كما التقى بعلماء تونسيين لشرح المشروع وآلية تنفيذه.

وبين الشيخ كامل خلال مؤتمر صحفي بجدة أمس أهداف هيئة الزكاة الجديدة قائلا: إنها تتمثل في "مواجهة الفقر والبطالة بدول العالم الإسلامي وتعميق شعور التكافل بين المسلمين".

وحول آلية جمع الزكاة ممن تجب عليهم، شرح رئيس الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة أن العملية ستتم "وفق منظور معاصر يتدرج بجمعها من القرية أو الحي، ليتم رفعها إلى المدينة ثم الدولة فالأمة، وذلك كله تحت إشراف ومراقبة الدولة".

وأضاف الشيخ كامل "سيتم جمع زكاة الفطر وزكاة المال والصدقات تحت إشراف لجنة ستضم خبراء من بنك التنمية الإسلامي، كما سيتم توزيعها بطريقة شفافة".

وقال: إن "الزكاة تذهب الآن للفقراء فقط، في الوقت الذي تم فيه إغفال باقي الأقسام الـ8 الأخرى التي حددها الله، فأصبحنا أمة من الشحّاتين".

واستطرد قائلا: "لقد حدد الله أماكن صرف الزكاة ومستحقيها، وهناك العديد من المواطنين المستحقين للزكاة في الدول الإسلامية.. نؤكد أن المال سيصل إليهم مباشرة، وليس عن طريق وكالات أخرى"، لكنه أشار إلى أن الأموال التي ستجمعها الهيئة العالمية للزكاة "ستقتصر في توزيعها على دول منظمة المؤتمر الإسلامي".

وسبق أن رحب الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بفكرة إنشاء المشروع، مشيرا إلى أن "زكاة الفطر وحدها ستصل إلى ملياري دولار أمريكي إذا تم تجميعها على المستوى العالمي".

يذكر أن مؤتمرا دوليا تابعا لمنظمة المؤتمر الإسلامي عقد بالكويت مطلع الشهر الجاري تحت عنوان "نحو مؤسسة زكوية نموذجية" ناقش مشروع الهيئة العالمية للزكاة وإمكانية تطبيقه قياسا على عدد من التجارب الناجحة القائمة في عدد من الدول العربية على رأسها السعودية وجيبوتي وباكستان.

=====================
المصدر : وكالة الأخبار الإسلامية

_________________




YO-GI-OH
المشرف العام
المشرف العام

عدد الرسائل : 227
اوسمة :
تاريخ التسجيل : 09/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى